من المؤكد أن شعور صعوبة النوم في مكان جديد مر على الكثير منا فهذه المشكلة شائعة بشكل كبير و يواجهها العديد من الناس فكثير منا قام بحجز غرفته في فندق مثلاً و كان السرير كبير للغاية و مريح جداً و مع ذلك واجه الصعوبة في النوم و لكن ما السبب ؟ 

السبب في ذلك يرجع لظاهرة تسمى بظاهرة "تأثير الليلة الأولى" و بحسب فريق من الباحثين من جامعة براون الأمريكية فإن سبب هذه الظاهرة هو يقظة النصف الأيسر من الدماغ و هذا إجراء إحترازي يتخذه الدماغ خشية أن يكون المكان الجديد غير آمن و هذا الاضطراب قد يستمر لأكثر من الليلة الأولى و لكن بدرجة أقل.

ما هو الحل ؟ 

ينصح الباحثون الشخص الذي يعاني من ظاهرة "تأثير الليلة الأولى" أن يقوم بأخذ الوسادة الخاصة به معه حينما يضطر للنوم في مكان جديد فيمكن لهذه الحيلة أن تساعده على النوم بشكل أفضل.  

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع