ارتبطت نهاية قوس قزح في الحكايات والقصص الشعبية بوجود كنز من الذهب يقبع في تلك النقطة، لكن الحقيقة هي أن هذه القصص هي مجرد ضرب من الخيال. لكن هل يمكننا فعلاً الوصول إلى نهاية قوس قزح؟

قبل الإجابة عن هذا السؤال، يجب أولاً التعريف بقوس قزح أو كما يسمى بقوس المطر أو قوس الألوان. إن قوس قزح هو ظاهرة فيزيائية طبيعية تظهر نتيجة انكسار الضوء وتحلله خلال قطرات الماء (غالباً ماء المطر). كما يظهر عادةً بعد هطول المطر أو خلالها بشرط أن تكون الشمس مشرقة، كما يمكن أيضاً رؤيته من خلال الشلالات.

تتم رؤية قوس قزح بشرط أن تكون الشمس خلف عين الناظر، حيث إن هذا القوس يشبه الوهم البصري وليس عبارة عن كائن معلق في السماء. يتشكل قوس قزح بين الشمس والمطر وعينيك، لذلك لا يمكنك الوصول إلى نهايته أبداً.

إن الألوان التي تظهر في القوس تأتي من ملايين قطرات الماء التي تتوزع في السماء وتقسّم أشعة الشمس الملقاة عليها إلى ألوان يمكن أن تراها عيناك. هذه القطرات تتوزع في زوايا مختلفة من السماء، وحينما تتحرك نحو قوس قزح تتغير الزاوية الخاصة به، لذلك فإن ملايين قطرات الماء الأخرى تخلق قوس قزح جديد مع زاوية جديدة وهكذا…

يجب أن تكون هناك مسافة محددة بين قطرات الماء وعينيك، لذلك فإن القوس يبتعد عنك بنفس مقدار المسافة كلما اقتربت منه لهذا لا يمكنك الوصول إلى نهايته أبداً.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع