الشخص الوحيد الذي يمكنه أن يملي عليك ما يجب أن تقوم به هو أنت، فبمجرد بلوغك سن الرشد، من المهم أن تتخذ قراراتك الخاصة، ويبقى ضرورة التشاور في الأمور المهمة مع الموثوقين من أفراد العائلة والأصدقاء، غير أن الكثيرين عليك أن تحمي نفسك منهم من خلال عدم السماح لأفكارهم وآرائهم بغزو عقولنا، حددت بريغث سايد مجموعة من هؤلاء الأصناف الذين ينبغي ألا تحادثهم، وحددت أوصافهم.

1) يستدرجونك إلى محادثات لا فائدة فيها

لا تضيع وقتك في محاولة لإثبات شيء لشخص لا يقبل سوى الحقيقة الخاصة به. فهؤلاء الأشخاص لا يريدون أن يفهموا، يمكن القول، حسب ما حددت بريغث سايد، بأن الأمر ينطبق حتى على أولئك الذين يسيئون فهمك، أن تنجح في التزام الصمت، وأنت تعلم يقينا بأنك على حق، أكثر أهمية من أن تدخل في الأخذ والرد في الكلام.

2)  يجعلونك تشعر بالخجل من ماضيك

هناك أشخاص مستعدون دائمًا لتذكيرك بأخطائك وإخفاقاتك في الماضي، وماضيك هو جزء من تجربة حياتك، لا يجب أن تدع أحدا يجعلك تشعر بالخجل منه، وبالتالي تنصح بريغث سايد بعدم مصاحبة هؤلاء من الأصناف.

3) يخدعونك

إذا تأكدت بأن شخصا ما دائما يفتري الكذب عليك، لا تصمت، لأن صبرك سيجعل الأمور أكثر سوءًا وسيسمح لهذا الكاذب أن يشعر بأن خداعه ينطلي عليك، لا تتسامح مع الأكاذيب مرارًا وتكرارًا ولا تسمح لهم بالتلاعب بك.

4) يقنعونك بأن التغيير سيء

هناك أشخاص يخافون من التغيير، فلا يريدون التعرف على أي شيء جديد. فنحن بحاجة إلى أن نشعر بأننا على قيد الحياة لكي نمضي قدمًا. فقد تكون تجاربة صعبة غير أنها توصلنا إلى حيث نريد أن نكون.

5) يطلبون منك التخلي عن الهوايات المفضلة لديك

تختلف الهوايات من شخص لآخر، فكل شخص يجد سعادة في ممارسة هواية معينة، فلا يمكنك إقناع من يحب كرة المضرب بتركها لممارسة رياضة كرة القدم، أفكارك تخصك، استمر في تطوير مهاراتك للوصول إلى أهدافك وتحقيق أحلامك.

6) يقنعونك بأنك بما لديك فقير

من المهم جدًا أن تكون ممتنًا لما لديك، قدر ما تمتلك. هذا هو المكان الذي تبدأ به سعادتك.

7) يطلبون منك المجازفة أكثر

من المستحيل تحقيق أي شيء دون الوقت والجهد. نعم ، هناك أشخاص ينجحون في الوصول إلى أهدافهم بسهولة. لكن هذه استثناءات للقاعدة. يمتلك الناس أساليب مختلفة في المواقف المختلفة ويتصرفون بالطريقة المناسبة. وليس بالضروري أن تسلك نفس الإجراءات التي سلكوها.

8) يشككونك في قدرتك

في بعض الأحيان قد تحقق هدف ما، ثم تواجه بعض الصعوبات المزعجة. فهذا هو الوقت المناسب الذي تحتاج فيه إلى دعم أكثر من طرف المحيطين بك، لكن هناك أيضًا من يستطيع أن يجعلك تشك في قدراتك.

9) يقفون بينك وبين أحلامك

لا تأتي الأشياء الثمينة بسهولة، فغالبًا ما يتم تمهيد الطريق إلى النجاح بالكثير من التحديات، كالنقد، والرفض، خاصة عندما لا يؤمن أصدقاؤنا وأقاربنا بقدراتنا.

قد تواجه تواجه الانتقادات والصعوبات. لكن هذه التحديات يجب أن تجعلك أقوى. إذا كنت حقا تعرف ما تريد، اتبع حلمك.

10) اختر اصدقائك

سيحاول الأشخاص السيئون التأثير على علاقتك مع الأشخاص الطيبين، لا تدعهم يفرقون بينك وبين أولئك الذين يقدرون صداقتك. كن مع الذين يضيف وجودهم اللون والغنى لحياتك، واترك الأشخاص الحاقدين في الخلف ولا تندم عليهم.

 

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع