هناك مئات المقالات المنتشرة على الإنترنت التي تتحدث عن كيفية إبراز كاريزما الشخص واستخدامها من أجل التأثير على الآخرين وجذبهم واكتسابهم، لهذا قررنا أن ننضم لهذه القائمة ونقدم لك بعض الخطوات المهمة جدا التي يمكنك استغلالها لتكوين كاريزما خاصة بكم تمكنكم من جذب أي شخص تريدونه.

افهم نفسك أولاً

أول ما ينبغي عليك فعله هو محاولة التعرف على نفسك بشكل أعمق، تعرف على نقاط ضعفك وقوتك، ردود فعلك، انفعالاتك في مختلف المواقف، كيفية تفكيرك، تصرفاتك، مشاعرك وأحاسيسك، كيف ينظر الآخرون إليك وكيف تنظر إلى نفسك، قدراتك، مواهبك، نسبة ذكائك، وعيك. أنت بحاجة لفهم نفسك قبل التفكير في امتلاك كاريزما والتأثير على الآخرين.

الثقة في النفس

جوهر الكاريزما هو الثقة في النفس النابعة من الداخل، فحتى تكتسب كاريزما قادرة على التأثير في الآخرين أنت بحاجة لأن تنبثق ثقتك من داخلك وتصدر ذبذبتها لمن هم حولك. هناك الكثير من الخطوات التي تساعدك على أن تبدو واثقا من نفسك منها: الإيجابية والابتعاد عن التفكير السلبي، عدم انتقاد الآخرين، عدم التحدث بصوت عالي، الاسترخاء أثناء الحديث، الحفاظ على الهدوء وعدم الانفعال.

رفع المعنويات

الإنسان بطبعه يميل لمصاحبة وحب التواجد مع الأشخاص الإيجابيين الذين يؤثرون بشكل إيجابي عليه. لكي تستطيع امتلاك كاريزما قادرة على التأثير في الآخرين وجذبهم إليك فأنت بحاجة لأن تتمتع بمعنويات مرتفعة، فلا  يبدو عليك اليأس والإحباط والحزن والسلبية، كن شخصاً قادراً على زيادة هرمون السعادة في جسمك وأجسام الآخرين.

تطوير الشخصية

أنت لن تستطيع الحصول على كاريزما جذابة بكل بساطة، فالأمر بلا شك يتطلب الكثير من الخطوات والتطويرات التي تحتاجها شخصيتك. أنت بحاجة لتعزيز مهارات التواصل لديك وتعلم لغة الجسد وتثقيف نفسك بالقراءة حتى تكون لك وجهة نظر وكلمة في أي موضوع يطرح أمامك، بالإضافة لتغيير نظرتك للحياة وتعلم احترام الآخرين وتقديرهم والاستماع إليك وحسن التواصل معهم.

المظهر مهم للغاية

أنت لن تثق مطلقا في كلام شخص ما يرتدي ملابس وثياب بالية ومتسخة، أليس كذلك؟ لهذا احرص على ارتداء ملابس وثياب أنيقة تعكس شخصيتك والكاريزما التي تتمتع بها، فالصحة الجسدية بالإضافة للثياب ترسل رسائل خاصة لمن ينظر لك وتخلق انطباعا أولا جيدا عنك.

الاهتمام بالآخرين

حتى يهتم الناس بك وينجذبوا لك ويتأثروا من كلامك ووجودك وتصرفاتك ينبغي عليك أن تهتم بهم وتتعاطف معهم وتكسب ودّهم واحترامهم، فذلك سيجعلك تبدو ذا شخصية مؤثرة وجذابة في حياتهم وتتمتع بحضور إيجابي وكاريزما قوية. إذا كنت تريد فينبغي عليك التخلي عن الأنانية وحب الذات فالكاريزما الحقيقية لا تتوافق مع هذه الصفات.

أسلوب الكلام

يلعب الكلام دورا كبيرا في التأثير على الآخرين، فلو كنت تريد فعل ذلك فعليك تطوير مهارة الكلام لديك واللجوء لاستخدام أسلوب التشبيه والأمثال والقصص في حديثك حتى تبقى كلماتك عالقة في مسامع المستمع ويتذكرها باستمرار، فنحن غالبا ما نستمر في التفكير في كلام الأشخاص الذين يتحدثون بكاريزما قوية ومؤثرة.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع

وسوم الموضوع