عادة ما تفرض الظروف علينا في فترة محددة من حياتنا أن نتعامل مع شخص عدواني سلبي سواء كان في العمل أو زميل في الدراسة، من المهم معرفة كيفية التعامل مع هذا الشخص لتفادي الضرر الذي قد ينجم أثناء الحديث معه، في التفاصيل 3 حلول للتعامل مع زميلك العدواني والمزعج :

1. مشكلة واحدة في كل مرة

 حتى لا يشعر الشخص السلبي العدواني بالهجوم عليه واجهه بمشكلة واحدة في كل مرة، مثل، إذا استمر أحد الأصدقاء في قول “نعم سأساعدك في أمر معين لكنه لا يلتزم”، أخبره بنبرة محايدة، “من فضلك لا تلتزم إذا لم تتمكن من المتابعة ثم انظر إذا تغير سلوكه ومدي استجابته، وإذا لم يكن الأمر كذلك، يمكنك إثارة المشكلة مرة أخرى، أو ببساطة تقبل أن هذا الشخص لا يمكن الاعتماد عليه والتوقف عن تقديم طلبات منه. 

 

2.اختصر الأمر

يقوم الأشخاص العدوانيون السلبيون بتجنب المسؤولية دائماً ولا يعترفون بخطئهم، وعندما يتصرف الشخص السلبي العدواني بشكل دفاعي فإنه يجعل نفسه الضحية و يضعك هذا في موقف صعب، لأنه بغض النظر عن حقيقة ما حدث، سيحاول الشخص العدواني السلبي بقلب الموازين وجعلك المذنب مما يثير في نفسك اللوم ويدفعك لسيل من الاعتذارات لذلك، اختصر الأمر وابدأ بالتعاطف، اعترف بعذرهم، حتى لو كنت تكاد أن تنفجر، من الضروري أن تتماشى معهم، لأن العمل ضدهم أمر مرهق، أخبره ببساطة أنك تتفهم.

 

3. التعرف على النمط والتعامل مع سلوك الشخص

نحن جميعًا نمر بأيام سيئة بين الحين والآخر، وأحيانًا تظهر أيامنا السيئة في سلوكيات لا تمت لنا بصلة، فإذا كان هناك شخص ما في حياتك تتعامل معه ووجدت أنه عدوانيًا سلبيًا لمرة أو لمرات متقطعة على فترات متباعدة فقد تتمكن من تغييره لكونه في حالة مزاجية سيئة ، فهذا يحدث لنا جميعاً، ولكن إذا كان الشخص في حياتك عدوانيًا سلبيًا باستمرار، فهذه علامة واضحة على أنها عادة.

 

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع