في عام 2012 أعلنت شركة “شيفرون” وهي ثاني أكبر شركة نفطية أميركية، أن العالم استهلك أول تريلون برميل من النفط خلال 125 سنة، لكنه سيستهلك التريليون الآخر خلال 30 سنة فقط، بسبب تطور تقنيات الإستخراج..
هناك دراسات وتحليلات عديدة تتكلم عن المدة التي سينضب وينتهي فيها نفط دول الخليج العربي، هذه الدراسات تتناقض مع بعضها، بسبب تدخل السياسة فيها.
في هذا المقال سنعرفك عن المدة التي من المرجح أن ينتهي فيها النفط في كل دولة في الخليج العربي :

السعودية :

الكثير من النظريات تتحدث على أن عام  2040 سيكون بمثابة نهاية حقبة النفط في دولة السعوية. لكن السعودية تكذب ذلك وتقول أن النفط لن ينضب حتى بعد 130 سنة على الأقل. خصوصاً وأن الاحتياطي النفطي السعودي يبلغ 265 مليار برميل، ولم يقل على مر السنوات.
عموما النفط في السعودية لم يتم اكتشافه بشكل كامل، بحيث هناك أماكن في صحراء السعودية لم يكتشف بها النفط بعد وهناك مناطق لايزال العمل بها قائماً ولم تطور حقولها.

البحرين :

جميع النظريات تُجمع على أن دولة البحرين ستكون أول دولة في الخليج العربي تودع ذهبها الأسود، السبب يرتبط بمحدودية الاحتياطي النفطي في البلاد، فالتقديرات الأكثر تداولاً تشير إلى أن النفط في البحرين سينتهي بحلول العام 2063، أي خلال 47 سنة. وما يعزز هذا الواقع هو أن البحرين لم تتمكن من اكتشاف أي مكامن نفطية جديدة في المياه، بعد أن كانت تعقد آمالاً كبيرة.

الإمارات :

الإمارات ومنذ عدة سنوات حددت أهدافها بشكل نهائي، وهو عدم الاعتماد المطلق على النفط، وإيجاد بدائل تمكن البلاد من الاستمرار من دون النفط. فوفق الخبراء النفط الإماراتي سينتهي في 50 سنة كحد أقصى.
الإقتصاد الإماراتي استطاع بالفعل الإعتماد على خطط بديلة، تتجلى في الاستثمارات والسياحة، والسوق العقارية، وتنويع الصادرات… وكذا الإعتماد على الطاقات الشابة.. مما جعل الإمارات قوية وصاعدة في كل الأصعدة حتى بدون نفط.
حاكم دبي “الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم” سبق أن غرد  قائلاً: “سنحتفل بآخر برميل نصدره من النفط، وسنبدأ بوضع برنامج وطني لتحقيق هذه الرؤية، اليوم 70٪ من اقتصادنا الوطني غير معتمد على النفظ.”

الكويت :

النفط الكويتي سينفذ بين 24 عاماً و 50 عاما كأبعد تقدير وفق الخبراء. هذا الأمر جعل الكويت تبدأ ومنذ عام 2012 بالعمل على مشاريع تمكنها من استغلال الطاقة المتجددة، بحيث أنشأت مراكز متخصصة للنانو من أجل الاعتماد على الطاقة الشمسية لإنتاج خلايا الوقود والمواد النانومترية القادرة على اختزان الهيدروجين، وبالتالي تحول البلاد إلى الوقود النظيف.
فرغم وجود احتياطي مهم من النفط في الكويت، إلا أن الدراسات العلمية أكدت أن ذلك النفط هو من النوع الثقيل غير القابل للاستخراج حالياً.

قطر :

قطر تمتلك احتياطي من البترول يُقدر بـ 23 مليار برميل، كما تملك ثالث أكبر احتياطي للغاز في العالم، بوجود 885 تريليون قدم مكعب من الغاز. لكن بحسب الخبراء العمر الافتراضي للنفط القطري يتراوح بين 33 عاماً إلى 40 عاماً، مقابل نظريات تتكلم عن حقول غاز لم تُكتشف بعد، أو تلك التي تم اكتشافها ولم يُعلن عنها.

سلطنة عمان :

انتهاء النفط في سلطنة عمان بدأ منذ ما قبل العام 2003 بمعدل 7% سنوياً، فإنتاج البترول في سلطنة عمان كان 680.000 برميل في اليوم عام 1990، ثم أخذ يزداد إلى أن بلغ أقصاه 970.000 برميل في اليوم عام 2001، لكن سرعان ما انخفض بشكل كبير منذ ذلك العام، الأخبار والتقارير عن نضوب حقول النفط في السلطنة يتم مناقشتها باستمرار في وسائل الإعلام.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع