القلق والتوتر والخوف هي حالات نفسية وفسيولوجية تتركب بعناصر إدراكية وجسدية وسلوكية، لخلق شعور غير سار يرتبط بعدم الراحة والأمان.
العلماء والأطباء لطالما حاولوا فهم لغز هذه الحالات النفسية، وإيجاد الدواء الفعّال لها، منذ عام 1926 عندما حدد “سيغموند فرويد” القلق كحالة مرضية.
في هذا المنحى وجد علماء مؤخراً حلاً فريداً من نوعه، بإمكانه تخفيف التوتر والقلق وحتى الخوف لدى الأشخاص بسرعة كبيرة، باستخدام مقطع موسيقي وفيديو مصور فقط … وفي ما يلي كيف :

أجرى علماء من  “Mindlab” في بريطانيا دراسة على مشاركين متطوعين يعانون من درجات مختلفة من الضغط النفسي، تم وضعهم على كراسي بها محسسات “Sensors” . وفي نفس الوقت بدأ المشاركون بالإستماع إلى مجموعة من الأغاني ومشاهدة مقاطع فيديو، تزاما مع ذلك كان العلماء يقيسون نشاط الأدمغة وضربات القلب وضغط الدم والتنفس بشكل لحظي.

العلماء وجدوا مقطع فيديو واحد، به موسقى خاصة فريدة من نوعها، اسمها “Weightless” تستطيع عمليا أن تخفض من القلق لدى الأفراد بنسبة 65 بالمئة.

الأغنية في الحقيقة لم تكن عشوائية بحيث صممت لهذا الغرض منذ البداية.

الموسيقى تم تألفها من طرف “اتحاد ماركوني” جنبا إلى جنب مع مجموعات موسيقية خاصة، وعلماء نفس، بحيث كان الهدف إيجاد تناغم وريتم وأصوات منخفضة تبطئ من نبضات القلب وضغط الدم وتخفض هرمونات الضغط النفسي كالكورتيزول.

الموسيقى ومقطع الفيديو كانا مدروسين بعناية، وقد نشر مقطع الفيديو على اليوتوب وحصد 14 مليون مشاهدة، المقطع كالتالي :

 

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع