هل تساءلت يوماً عما يمكن أن يحدث لك إذا توقفت عن ممارسة الجنس لأي سبب من الأسباب؟ حسناً، الجواب بسيط، هذا الأمور سيسب بلك العديد من الأضرار النفسية والبيولوجية والعقلية. يتم اتهام الرجل عادةً على أنه أكثر رغبة في ممارسة الجنس بغض النظر عن رغبة المرأة واستعدادها، ولكن العلم أكد أن رغبة الرجل في ممارسة الجنس لا يرتبط بالشهوة فقط، بل يعتبر حاجة ضرورية من أجل صحته بمختلف جوانبها. لممارسة الجنس العديد من الفوائد التي لا تعد ولا تحصى، فبالإضافة إلى أنه يعبر عن الحب المتبادل بين الطرفين ويعزز ويقوي العلاقة بينهما، إلا أنه يؤثر بشكل مباشرة على الجانب الصحي والنفسي للشخص، لهذا سنتعرف في تفاصيل هذا الموضوع عن الآثار التي تنجم عن الامتناع عن ممارسة الجنس لمدى طويلة.

الغضب والتوتر طوال الوقت 

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع