يبحث الكثير عن طرق لزيادة الذكاء، لكن لا أحد يريد أن يعرف هل هو شخص غبي، فالأغلبية ينظرون لنفسهم على أنهم أذكياء، وما عليهم سوى زيادة قدراتهم ونسبة ذكائهم، لكن ما هي صفة الغباء التي يشترك فيها معظم الأغبياء ؟
قبل أن نتحدث عن العلامة الفاصلة والتي يشترك فيها معظم الاغبياء لابد من الحديث عن بعض العلامات الشائعة التي تظهر على الشخص الغبي :

01 – الإهتمام بأخبار النجوم و نميمة الرياضة

مهما كان حبك للسنيما و الإبداع الذي ينالها، إلا أن متابعة الأخبار الشخصية للنجوم، مثل زواجه او طلاقه او صراعه الثنائي يعتبر نوعا من أنواع التفاهة المرتبطة بالغباء.

02 – التعصب السياسي

قد يبدوا للوهلة الأولى أن إهتمام الفرد بالسياسة دليل على وعيه وحنكته، وأنه يعرف الكثير من الخبايا التي يجهلها الكثير، لكن الواقع يقول العكس بالنسبة للأشخاص المتعصبين إلى حزب أو إنتماء سياسي، لدرجة خوض صراعات قد تصل إلى حد التماس الجسدي، وإرتكاب أفعال إجرامية.

03 – المحاولة الدائمة لإبهار و إثارة إعجاب الآخرين

الثقة بالنفس علامة من الذكاء، لكن الثقة الزائدة من علامات الغباء، وعلامات الغباء أخرى هو الخوف من الفشل، و الرغبة الدائمة في إثارة إعجاب الآخرين، من أجل الحصول على الإعتراف و التقدير.

04 – الشعور بالإهانة من أي شيء

من علامات الذكاء القدرة الكبيرة على تقبل النقد وحس الفكاهة العالي، اما الشعور المتكرر بالإهانة من اي شيء، هو ضعف في الشخصية، وأخذ كل شيء على محمل شخصي.

كل العلامات السابقة قد تدل على الغباء لكن لا تجتمع عادة كلها في شخص واحد، لكن هناك علامة واحدة يتصف بها الأغبياء بشكل عام، وهي :

الإصرار على أنك على حق و الرغبة الدائمة في إخفاء العيوب

إن الإصرار على أنك على حق رغم ظهور دليل على عدم صحتها واحد من أهم علامات الغباء، فالغبي يكون لديه فكر جامد ودغمائي، وهذا نابع في الأساس من رغبته في عدم إظهار عيوبه، والرغبة الداعمة في الظهور في مظهر المتفوق.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع