قد تستغرب من هذه المعلومة ولكن حسب استطلاع رأي فإن نسبة 25% من النساء لا ينجذبن ويرفضن الارتباط بالرجال المهذب جداً والجيد، وهذا الأمر ينطبق على الرجال أيضا وليس النساء حسب دراسة اجتماعية برازيلية، حيث إن 45% من الرجال لا يحبون المرأة السهلة التي يسهل التعامل معها والنيل منها. يأتي هذا الأمر بسبب تقلب مفهوم الناس حول الشخصية المستقيمة والمهذبة والجيدة للجنس الآخر بشكل سلبي. فيما يلي نستعرض عليكم الأسباب التي أوردتها النساء من مختلف الجنسيات التي تجعلهم لا ينجذبون للرجال المهذبين والجيدين ويرفضون الارتباط بهم.

ملاحظة: الأسباب المذكورة بالأعلى ليست معنيةً بها جميع النساء، بل قدمتها النساء اللواتي خضعن للدراسة فقط.

1

من الأسباب التي رصدتها السيدات هو أن هذا النوع من الرجال يطيل كثيرا حتى يقوم بالمبادرة والتلميح بأنه ينجذب إليها ويريدها وذلك من قبيل التهذيب، ولكن قد يكون الدافع الذي يجعل الرجال يفعل ذلك هو اعتقداته بأنها لا تحب بأن ينظر إليها نظرة حسية فقط.

2

تعتقد النساء بأن الرجل المهذب يصبح مملا للغاية سواء بعد مرور وقت قصير أو طويل به، فهذا النوع حسب رأيهن يريد جعل المرأة تحبه قبل أن تنجذب إليه وهذا أمر غير معقول بالنسبة لهن.

3

صحيح أن المرأة بشكل عام تحب الرجل الشهم، ولكن النساء اللواتي أجريت عليهن الدراسة لا يقدرن هذه الصفة وبالتالي فإنهن يعتبرنها علامة على رضوخ الرجل للجنس الآخر. باختصار، هن لا يحبن الشهامة المفرطة التي قد يظهرها الرجل المهذب.

4

على الرغم من أن الكثير من السيدات يشتكين من عدم تحلي شركائهن بالرومانسية إلا أن النوع الذي شملته هذه الدراسة لا ينجذبن للرجل المهذب لأنه يظهر الرومانسية وهن لا يحبن هذه الصفة.

5

التهذيب المبالغ فيه يجعلهن يشعرن بالملل حتى عندما تكون المرأة في طور تقييم الرجل وهذا ما يجعلها تنفر منه وترفض الارتباط به.

6

من الأسباب التي تجعل هذه الفئة من السيدات يرفضن الارتباط بالرجل المهذب هو أنهن يرون بأن هذا الصنف يتعامل معهن كصديقة وليس كأنثى وهنا لا يحبن هذا الأمر.

7

لا تحب المرأة باختصار التهذيب الزائد الذي يأتي من الرجل، كما أنها تحب أن ينظر إليها من منظور الجمال الخارجي وليس إنسانة عادية.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع