شركة أبل قررت إعادة تدوير هواتفها القديمة مرة أخرى وشجعت مستخدميها بإرسال هواتقهم القديمة للشركة مقابل الحصول على مبلغ من المال. وهذا الأمر ليس فقط لمساعدة المجتمعات في التخلص من الأجهزة التي لم يعودوا يستخدمونها بشكل آمن، لكن في الواقع هناك سرّ خفي في الهواتف القديمة للربح.

فقد ذكر تقرير نشره موقع “9to5Mac” الأمريكي أن أبل ربحت أكثر من 40 مليون دولار بفضل الذهب الموجود داخل هواتفها القديمة خلال برنامج إعادة التدوير العام الماضي، وهو ما اعتبره الخبراء “كنزا” موجودا داخل أجهزة الشركة.
وهذا لا يعنى أن شركة أبل تستخدم كميات من الذهب داخل هواتفها وأجهزتها الذكية وتقوم بإذابتها، فقد أشار التقرير أن كثيرا ما تستخدم أبل الذهب في صناعة لوحات الدوائر داخل منتجات الشركة لأنه يمتاز بمقاومة كهربائية منخفضة، عكس النحاس، كما أنه لا يتعرض للصدأ أبداً ويتمتع بمزايا أخرى عديدة  تساعد الجهاز في الإستمرار دون تعطل لفترة طويلة.

فشركة أبل كشفت خلال مؤتمرها الأخير أثناء الإعلان عن هاتف آيفون “SE” عن استخدام روبوت جديد لإعادة التدوير يحمل اسم “ليام” وهو قادر على فصل كل مكونات هواتف آيفون تلقائيا، وفصل الفضة والنحاس والبلاتين من أجل استخدامها مرة أخرى فى الهواتف المستقبلية.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع