يعاني الكثير من الأشخاص من مشكلة التحدث بسرعة، وهذا ما قد يسبب لهم الإحراج عندما يطلب منه الآخرون التريث في الكلام لأنهم لا يستطيعون فهم ما يقولون. سرعة الكلام تشير لاضطراب يرتبط بعدم تنظيم الأفكار واستخراج الكلام، ولكن لهذه المشكلة أيضلاً دلالات وفقا لعلم النفس سوف نستعرض عليكم فيما يلي.

1

يقوم البعض بالتحدث بسرعة لأنهم يجمعون الكثير من الأفكار أثناء تحدثهم، لهذا يحاولون عرضها بسرعة حتى لا تضيع منهم وينسونها.

2

بعض الأشخاص يتحدثون بسرعة لأنهم يعانون من القلق والعصبية، ولكن هذا الأمر يمكن أن يؤدي إلى وجود خلل في النطق وتأتأة في الكلام أو فقدان بعض الحروف وعدم وجود توازن في الكلام.

3

يقوم بعض الأشخاص بالتكلم بسرعة بشكل طبيعي لأنهم تكيفوا اجتماعيا للقيام بذلك منذ عمر مبكر. مثلا، الطفل الذي يمتلك إخوة أشقاء وصاخبين قد يضطر للتحدث بسرعة من أجل جذب انتباه والديه وتلقي الاهتمام فيكبر على ذلك.

4

بالنسبة لمن يتكلمون اللغة العربية على سبيل المثال كلغة ثانية أو ثالثة، وفي حال كان معدل تحدثهم بلغتهم الأم أسرع من العربية، فإنهم وبشكل تلقائي وبدون قصد يميلون للتحدث بالعربية بنسب سرعة لغتهم الأم.

في هذا المقال، يمكنك التعرف على بعض النصائح للتخلص من مشكلة السرعة في الكلام.

التعليقات

عبدالعزيز النفيعي ابوعمر :
شيا جميلا والاجمل ضرب الامثله للبيان موضوع جميل واللي طرحه وتكلم عنه اجمل منه فكلما اكثرة من الامثلة زادها جمالا وبهاء سددكم المولي
رد

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع