قد تكون رائحة الفم الكريه مؤشر مهم على حدوث حالة مرضية، ويجب متابعة الحالة عن طبيب الأسنان أو طبيب الأسرة.
يعاني معظم الناس من الرائحة الكريهة في الفم، وقد يكون سببها نوع الطعام المتناول، أو قلة النظافة و العناية المستمرة بالفم، ويعتبر الأمر محرجا لصاحبه، ويمكن أن يسبب مشاكل في التواصل ويؤثر سلبا على الحياة الإجتماعية، هذه ستة أسباب شائعة تؤدي الى رائحة الفم الكريهة.

جفاف الفم

اللعاب يلعب دورا اساسيا في تخليص الفم من بقايا الطعام و البكتيريا، وجفاف الفم سواء كحالة طبيعية، أو حالة مرضية ينتج عنه رائحة سيئة للفم

نوعية الطعام

تناول الملفوف، الثوم و البصل بالإضافة لأنواع بعض التوابل، تسبب رائحة كريهة بعد إمتصاصها من الجهاز الهضمي ووصولها عبر الدم الى الرئتين،

مشاكل في الهضم

قد تعاني من مشاكل في الهضم تؤدي إلى تكون غازات في البطن والتي تساهم أيضا في ظهور رائحة الفهم الكريهة

قلة النظافة

الفم يعتبر مكانا خصبا لتكاثر البكتيريا، و إهمال تنظيف الفم بشكل متكرر، ويومي يؤدي إلى تكاثر البكتيريا و تخمر بقايا الطعام، والتي تسبب ضررا بالأسنان إضافة إلى رائحة كريهة

التدخين

من المعروف جدا أن التدخين أحد مسببات الرائحة الكريهة في الفم، هذا بالإضافة لكون رائحة المدخن تكون معروفة ومميزة،

أمراض الفم و الإلتهابات

إلتهاب اللثة، بالإضافة، وأمراض الانسجة المحيطة بالفم،أو تسوس الأسنان، إلى ظهور رائحة الفم الكريهة، خصوصا إذا كان صاحب هذه الأمراض، لا يعتني بفمه

بعض الأمراض

أيضا يمكن لبعض الامراض أن تكون سببا واضحا في رائحة الفم الكريهة جدا، وهذه أمثلة عن تلك الامراض،

  1. السكري : تسبب رائحة شبيهة بالفاكهة المتخمرة
  2. الفشل الكلوي المزمن : رائحة تشب الأمونيا
  3. مشاكل في التنفس و الإلهتابات
  4. تكرار القيء

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع

وسوم الموضوع