هناك الكثير من المشاهير والنجوم والفنانين الرجال المرتبطين بنساء تفوقهن سناً، منهم الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون” وزوجته “بريجيت” التي تتجاوزه بأكثر من 20 سنا، والفنان “جيسون موموا” الذي تكبره زوجته بنحو 11 عاما وفي كل تصريح يؤكد مدى حبه وشغفه بزوجته. هذا الانجذاب والشغف له الكثير من المبررات والأسباب التي نذكرها لكم في هذا الموضوع.

الاستقرار

يحتاج الشاب للمرأة الناضجة والمستقرة عقليا وعاطفيا حتى تساعده على تحقيق النجاح في الحياة، فخلال مرحلة التخطيط يحتاج الرجل لامرأة تعوضه كل نواقصه وتسد الفجوات التي يعاني منها، فيجد ذلك في المرأة التي تفوقه في العمر، فالمرأة الأكبر لا تتذمر أو تشتكي من المشاكل الصغيرة وتعي جيدا أن الرجل سيقضي وقتا طويلا في العمر لكي يصل لأحلامه.

الالتزام والإخلاص

تقدر المرأة الأكبر سنا قيمة العلاقة وتعرف ما يجب عليها فعله تجاه شريكها، لهذا تعتبر أكثر ارتباطا وإخلاصا والتزاما بالشريك من المرأة الصغيرة. فالرجل يعتقد بأن الارتباط بامرأة أكبر سيجنبه الخوف من الخيانة أو عدم الإخلاص.

الدعم

يحصل الرجال المرتبطون بنساء أكبر سنا منهم على دعم أكبر من الذين يرتبطون بنساء أصغر أو بنفس العمر.

الواقعية

في سن معين، تتخلص المرأة من نظرتها الحالمة للحياة وتستبدلها بنظرة أكثر واقعية خالية من حلمها الذي يقتضي وصول فارس أحلامها على حصان أبيض. تكون المرأة الأكبر سنا أكثر واقعية وتجيد التعامل مع مواقف الحياة بمختلف أنواعها وهو أمر يجده الرجل مريحاً وجيداً، حيث يجعله أكثر استقراراً.

العلاقة الحميمية

يتحدث الرجال المرتبطون بنساء أكبر سنا عن أن العلاقة الحميمية مع المرأة الأكبر سنا تعتبر مريحة أكثر حيث يسود فيها الصدق والصراحة والجرأة.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع