تقول الدكتورة سوزان إيدلمان، الطبيبة النفسية المعتمدة ، إن مفتاح بناء علاقة صحية وطويلة الأمد هو التواصل من خلال طرح الأسئلة. طرح الأسئلة والإجابة عنها تشير إلى مدى استعداد شريكك للانفتاح وما إذا كان يتقبل النقد جيدًا. ستعمل هذه الأسئلة  على بناء الثقة و إلقاء الضوء على قضايا أعمق في علاقتكما. وجمعنا لكم مجموعة من اللأسئلة التي اقترحتها لتقوية الثقة بينك وبين شريكك.

1. ما مدى قربك من عائلتك؟

يقول الدكتور إيدلمان إن "سؤال شخص ما عن عائلته يمكن أن يبني الثقة والألفة العاطفية." كل عائلة لديها نوع من الاختلال الوظيفي والانفتاح عليها يتيح لك معرفة سبب كون شريكك على ما هو عليه ولماذا يتصرف بالطريقة التي يتصرف بها.

2. ما الذي تجد صعوبة في التحدث عنه معي؟

يجد العديد من الأزواج صعوبة في التحدث عن أمور معينة مع بعضهم البعض. من الأسهل معرفة ماهية هذه الأمور ولماذا يمتنعون عن التحدث معك حولها. لأن تخطي هذا الحاجز هو المفتاح ما لبناء ثقة كاملة بينكما.

3. ما هي أكثر الإنجازات التي تفتخر بها؟

إن الكشف عن الإنجاز الوحيد الذي يفخر به شريكك يظهر هدفه النهائي في الحياة. إنها طريقة للتساؤل عن هدفهم الرئيسي - سؤال قد لا يكونوا قادرين على أن يكونوا صادقين بشأنه تمامًا لأنه قد يؤدي إلى معلومات أخرى.

4. ما رأيك في علاقتنا؟

لا أحد يحب أن يُسأل مباشرة عما إذا كان يحب شريكه أم لا. السؤال أعلاه هو نهج غير مباشر للحصول على الإجابات التي تبحث عنها. يمكنك أن ترى كيف يشعر شريكك تجاهك وكيف يعتقد أن علاقتكما تسير دون الحاجة إلى قول أي كلمات كبيرة.

5. ما هو اليوم المثالي بالنسبة لك؟

كل شخص لديه مصادر مختلفة للفرح وبهذا السؤال، ستعرف بالضبط ما هي هذه المصادر. من المهم أن تعرف رغبات واحتياجات شريكك ولكي يكشف عنها لك فهذا يتطلب منه فتح جزء صغير من قلبه لك.

6. ما هي أكثر 5 أشياء أنت ممتن لوجودها؟

أن تكون شاكراً لحياتك يعني أنك تقدر الأشخاص والأشياء من حولك وأنك تدرك أهمية عدم أخذ ما لديك كأمر مسلم به. إن سماع ما هو ممتن لوجوده يوضح لك ما يقدّره أكثر في الحياة وما الذي يرغب في الاستمرار في امتلاكه في حياته.

 

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع