علم النفس واحد من أروع العلوم التي تدهشنا دائما، بحيث أنه يوفر لنا إجابات رائعة و مدهشة عن طريقة تفكير البشر وكيف يمكن أن نتحكم بالأفراد و حتى المجموعات البشري، في هذا المقال لن تعرف كيف نتحكم في الآخرين، لكن سنعرف كيف يمكن أن نستغل علم النفس من أجل زيادة الثقة في النفس.

1
تعلم تقبل المديح بشكل جيد، فبعض الأشخاص يشعرون بالخجل عندما يتم مديحهم، بل يلجؤون أحيانا إلى إثارة الإنتباه إلى بعض عيوبهم، كوزنهم الزائد، أو طريقة لبس شيء معين، وهذا دليل واضح على عدم الثقة في النفس، في المقابل يجب أن تستمتع بمديح الآخرين، وتشكرهم على ذلك.

 

2
لا تكن كاملا، كأن تكون تحت ضغط عمل هائل، وعدد كبير من الوثائق و الأعمال، لكن في الغالب لا تشعر بالرضى عن ذاتك، حين تقوم بتحديد أهداف صعبة ولا يمكنك تحقيقها على الأقل في المدى القصير، فأنت تتجه نحو المعاناة مع القلق و التوتر، حاول الإسترخاء و أخذ بعض الوقت لنفسك، فلا أحد يستطيع أن يكون مثاليا في كل شيء.

 

3
تعلم المحافظة على التواصل البصري خلال المحادثة، لان التواصل البصري و النظرة مباشرة للأعين خلال الحديث علامة قوية جدا على الثقة في النفس، و يجعلك ترسل إشارة واضحة للشخص أنك مهتم به، وبما يقوله.

 

4
أبقى ظهرك مستقيما، وغير طريقة مشيك، ظهر مستقيم ، صدر مفتوح ، ومشية ثابتة، هذه من علامات الثقة في النفس.

 


حاول التخلص من الأفكار السلبية، فعوض التفكير من أنك ستفشل في إمتحان السياقة غدا، فكر أنك قمت بالإستعداد الجيد و الكافي، و أن الإمتحان سيكون في المتناول و ستحقق نتائج ممتازة.

 

6
حاول التعرف على المرحلة التي تبدأ فيها فقدان الثقة في نفسك، فإذا قمت بتعقب أفكارك السلبية خلال اليوم، ستجد أنها تخالجك، في أوقات معينة، مثلا عندما لا تجد ما تفعله في وقت الفراغ، او قبل النوم مباشرة، حاول تجاهلها و ركز على الأشياء الإيجابية، و إعتبر أن الأفكار السلبية مجرد أشياء عابرة لن تؤثر عليك.

 

7
تحدث للغرباء، فالتحدث الى الغرباء يمنحك فرصة جيدة للتعرف على أشخاص آخرين، حاول الذهاب لأحداث إجتماعية، معارض كتب مثلا، و حاول أن تلعب دور الشخص الواثق من نفسه، سيكون من الصعب عليك أن تفعلها في المرة الأولى لكن لا تستعجل، وحين ستفعلها، ستكون أسهل في الفرصة القادمة.

 

8
عرض المساعدة على الآخرين، فلا شيء أفضل من أن تشعر بأنك شخص مهم و تستطيع مساعدة الآخرين، و تقديم العون لهم.

 

9
لا تضيع وقتك على الشبكات الإجتماعية، فهي تدمر الإحساس السليم بالعالم الخارجي، وستجعلك تشعر بالسوء تجاه نفسك دائما.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع