لا يملك الإنسان القدرة على التحكم في أحلامه ورؤية ما يريده ويتمناه، فالأحلام جزء طبيعي من حياة كل شخص منا وقد تتزايد مع ازدياد الضغوطات التي يعيشها وقد تتناقص عندما تكون حياته هادئة ومستقرة. في غالب الأحيان، تنتج الأحلام عن الأفكار والأحسايس والمشاعر المتراكمة في العقل الباطني، مثلا، الشخص الذي يحلم بخسارة الوزن الزائد قد يرى نفسه وهو يتناول الكثير من الطعام.. ومن ضمن الأحلام الشائعة التي تراود الكثير من الناس رؤية الثعابين، وهذا ما يثير ذعرهم وخوفهم، فما هو تفسير رؤية الثعابين في الأحلام.

يشكل الدماغ البشري لغزا محيرا للعلماء لحد الان على الرغم من الأبحاث الكثيرة التي تجرى حوله، ولهذا يعتبر تفسير الاحلام من الأمور المعقدة المتعلقة بالدماغ التي يتعامل معها العلماء كعلم دقيق أو شيء منفصل.

حسب علماء النفس فإن رؤية الثعبان في الحلم لا يدل على أمر سيء بالضرورة فالأمر يعتمد على حالاته وظهوره. حسب عالم النفس الشهير كارل يونغ فإن ظهور الثعبان في الحلم قد يدل على أن هنالك تغييرا ما سيحدث في حياة الشخص وهذا الأمر يعتمد على بشرة وجسم الثعبان الذي يتغير بسرعة، بينما سيغموند فرويد رائد علم النفس الحديث فانه يربط بين شكل الثعبان اللولبي وبين الحياة الجنسية والعاطفية للشخص، حيث إنه يعتبر هذه الرؤية دليلا على وجود تهديد يحدق بهذه الجوانب، بينما يعتبر آخرون رؤية الثعابين بالحلم مؤشرا على أن الشخص يخاف من غدر وإيذاء الآخرين له، وقد يدل على شعور الشخص بالذنب تجاه أمر ما قام به مسبقاً.

رؤية الشخص وهو يلحق ثعبانا قد يدل على أنه يتعرض للإغراء أو الخداع من شخص يوجد في حياته، ورؤية ثعبان يلاحق الشخص ويطارده قد يعني بأن الشخص يحاول الهروب من مهمة ما يشعر بأنه خدع بها.

باختصار، للثعابين العديد من الدلالات المحايدة والتي تعتمد على شكل الثعبان وقوته وعدد مرات رؤيته وما إذا كان مخيفا أم لا.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع