علم النفس مليء بالأسرار والحيل التي تساعدك على ضبط علاقاتك بالآخرين والتأثير عليهم كما تريد وكسب ودهم. سوف نستعرض عليكم في تفاصيل هذا المقال مجموعة من تلك الحيل النفسية لكي تستعين بها بعد الآن.

الحيلة 1

لو كنت تريد أن يقوم الآخر بخدمة ما لك فقم بتقديم خدمة له في المقابل فذلك سوف يشعره بحتمية رد المعروف لك.

الحيلة 2

لو كنت تريد أن تضمن أن يقوم الآخر بقبول طلبك وخدمتك فأفضل وقت لطلب ذلك هو عندما يكون متعبا، حيث يكون أقل تركيزا فلا يشغل عقله جيدا حينها.

الحيلة 3

لو كنت تحتاج للدعم من شخص ما وتريد أن يصبح بمثابة رفيق لك لأنك تعلم بأنه سيفيدك، فقم بطلب معروف منه وبعد ذلك اشكره وكن ممتنا فذلك سيفرحه ويجعله يحب لجوئك إليه وسيكون مستعدا لأن يسدي أي خدمة أخرى لك.

الحيلة 4

حسب دراسات علم النفس فإن هناك العديد من المؤثرات الخفية حولنا التي قد تدفع الشخص للقيام ببعض الأمور التي لم يخطط لها. مثلا، رائحة المنظف تدفع الشخص لترتيب وتنظيف مكانه، مشاهدة صور للعيون تجعله يشك في أن هناك من يراقبه في المكان، الاستماع لعبارات مثل "أنت شخص يمكن الاعتماد عليه، أنت شخص متعاون" تدفع الشخص لأن يكون أكثر تقديما للمساعدات والعون.

الحيلة 5

تم إجراء اختبار على مجموعة من الطلاب من قبل علماء النفس، قد يبدو لك من الوهلة الأولى غريبا لكنه فعلا مؤثر. لم يتم إخبارهم بكل تفاصيل التجربة وطلب منهم التوجه للمختبر، وأثناء طريقهم صادفوا العامل المساعد في المختبر وهو يحمل كتبا وأوراقا وكوبا ساخنا أو مثلجا من القهوة، وطلب منهم أن يساعدوه في حمل الكوب.

النتيجة كانت غريبة جدا، فالطلاب الذين حملوا كوب القهوة المثلج وصفوا الرجل بأن غير اجتماعي وأناني، بينما الذين حملوا كوب القهوة الساخن حكموا عليه بطريقة معاكسة لذلك تماماً.

الحيلة 6

لكي تجعل شخصا ما يتحدث إليك أكثر ارتياحا أثناء كلامه قم بإعادة صياغة كلامه على شكل سؤال، فذلك سيجعله يشرح أكثر ويجعله يشعر بأنك مهتم وتفهم ما يقوله، وهذا ما يصب في مصلحة القوة حيث يقوم بتقويتها.

أطباء النفس يستخدمون هذه الحيلة النفسية لجعل المريض يفصح عن كل ما بداخله.

الحيلة 7

عندما تفاوض الآخر ركز على المكسب الذي سيحققه وليس ما سيفقده. على سبيل المثال، لو كنت تريد بيع سيارة قل له "سوف تأخذ هذه السيارة مقابل 5000 دولار" وليس "أريد 5000 دولار في هذه السيارة".

 

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع