معظم الأشخاص أثناء حديثهم مع الآخرين يلتقطون بعض الإشارات فى تصرفات الآخرين كي يتمكنوا من تكوين فكرة عامة عنهم وكيفية التعامل الأنسب معهم، وفي الحقيقة بناءا على تلك الأشياء التي يلتقطونها، يحددون ما إذا كانوا يرغبون فى الاستمرار فى الحديث معهم أم تظهر أشياء تدفعهم للابتعاد والانصارف عنهم.
لكن مدى التقاط تلك الإشارات والتفاعل معها تختلف حسب كل شخص،
لهذا فى هذا الموضوع سنحدد لكم أهم الأشياء التى يجب الإعتماد عليها فى تحديد صفات وشخصية الذين تصادفونهم، وهذه الأشياء ممكن أن تكشف شخصية المتحدث مبكراً من أول لقاء، وهي فيما يلي :

قراءة العيون :

للعيون لغة لا يفهمها كل الناس، فمن خلالها يمكن معرفة الكثير عن الشخص الذى يقف أمامك. وفي علم النفس تعتبر هذه التقنية هي الأسهل لفهم ما يدور في عقل المتكلم، لكنها واقعيا تبقى صعبة على شريحة كبيرة من الأشخاص،
عموما يقول الدكتور “جورج أليو هو” المختص في العلاقات الإجتماعية أن المتكلم إذ كان يتحاشى النظر في عينيك مباشرة ولا تلتقي عيناه مع عينيك فهذا قد يدل على أنه يشك من أمر ما وينتابه شعور بعدم الثقة والخوف،
أما عندما تلتقي العيون أثناء الحديث ثم تنفصل لتلتقي من جديد فهذا يدل على ان المستمع قد سئم الحديث وانه يفكر في شيء اخر.
وعندما تتسع العيون وتلمع أثناء الحديث، فهذا يدل على الدهشة والإعجاب الممزوج بالخوف، فإذا اتسعت حدقة العين ولمعت دلت على حب الشخص لك وإعجابه.

سلام اليدين :

سلام اليدين يبعث برسائل عن شخصية الشخص الذي أمامك، فإذا سلم عليك هذا الشخص بقوة فهو غالبا يبعث رسالة على أنه شخص واثق من نفسه وقوي الشخصية، أما إذا سلم عليك بصورة أخف، فهذا يدل على أن شخصيته طبيعية وقد تميل لانهزامية وعدم القدرة على التحدي عموما.

شكل ونوع الحذاء :

وفقا لبعض الأبحاث والدراسات بإمكانك أن تحكم على شخص مباشرة من خلال النظر إلى حذائه الذي يرتديه، ويمكنك فقط من تقييم كلفة الحذاء، وشكله ولونه وحالته، أن تخمن بحوالى 90% من شخصيته، فهو يشير إلى مستوى دخله، وتوجهه الفكري، ونوعه وحتى عمره..

خط اليد :

بناءا على دراسة فنلدية، خط يد الشخص ممكن أن يحدد شخصيته، وتتجلى في طريقة الكتابة وحجم الخط وشكله…
حيث أوضحت الدراسة أن الأشخاص الذين يقومون بالكتابة بخط صغير غالبا ما يميلون إلى الخجل، وهم أشخاص دقيقون ومنتظمون في حياتهم العامة، عكس من يكتبون بخط كبير، فهم يسعون للفت إنتباه الاخرين ولديهم جرأة.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع