بئر بَرهُوت يقع في اليمن في المهرة مفرق فوجيت يوجد الكثير من الاساطير والقصص وبعض الحقائق حول هذا البئر والتي سنبينها في المقال التالي :

يقع البئر في اليمن لكن يوجد خلاف حول الموقع الحقيقي للبئر الموقع الاول هو بئر فوجيت وقطره يتراوح بين 25 و 30 متراً والعمق المقدر للبئر حوالي 250 متراً يسكن هذا البئر الحمائم البيضاء وانواع من الافاعي الكبيرة ويسمع صوت جريان المياه في قاع البئر أما الموقع الآخر فهو مغارة برهوت التي تقع شرقي حضرموت بالقرب من قرية تنعة تقع المغارة المظلمة والعميقة في احد الجبال وقد تم استكشاف هذه المغارة من قبل العديد من المستكشفين وتنتشر من المغارة رائحة كبريتية وتعيش فيها الخفافيش والثعابين 

قد تم ذكر البئر في احد احاديث الرسول محمد صلى الله عليه وسلم {…شر ماء على وجه الأرض ماء برهوت …}

وقال فيها الزمخشري وهو من أئمة العلم والدين والتفسير (1074م) :برهوت بئر بحضرموت يقال إن بها أرواح الكفار  

و رُوي عن علي بن أبي طالب :ان ابغض البقاع الى الله تعالى وادي برهوت بحضرموت فيه بئر ماؤها اسود منتن يأوي اليه ارواح الكفار 

احد التفسيرات العلمية يقول ان البئر قد يكون حفرة بركانية مرت عليها آلاف السنين وانه منفذ لزوائد الغاز الطبيعي الموجود في المناطق القريبة منه خصيصاً انه يقع في منطقة حارة جداً بسبب عمق البئر ظهرت قصص عنه بأن الجن هي من حفرت هذا البئر لاحد ملوكهم ليكون سجنا للجن

يقال انه عند تعامد اشعة الشمس مع قاع البئر يمكن رؤية الخضرة المحيطة به من كل جانب.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع

وسوم الموضوع