الفوبيا هي مرض أو اضطراب في الخلايا العقلية تسبب الخوف من حالة معينة،
الفوبيا مرض قابل للتشخيص ويمكن أن يكون حالة من حالات القلق والاضطراب الغير منطقي من بعض الأشياء ، وتسبب الفوبيا للأشخاص بعض العوائق في حياتهم وبعض المواقف المحرجة باختلاف نوعها ، ومن الممكن أن تصل الفوبيا عند الشخص المريض بها إلي نوبات هلع عند التعرض للشئ الذي يعاني من الفوبيا به.
من المعروف عن هذا المرض أن هناك عدة أعراض تظهر على المريض بها ، ومن الممكن أن لا تستطيع الأشخاص المجاورة السيطرة على هذه الأعراض على حسب قوتها ، ومن هذه الأعراض التعرق ، صعوبة التنفس ، الهلع المفاجئ ، آلام الصدر ، القشعريرة  والعديد من الأعراض الأخري.

أنواع الفوبيا :

  • الخوف من الظلام
  • الخوف من المرتفعات
  • الخوف من الأماكن المغلقة
  • الخوف من الطيران
  • الخوف من البرق والرعد
  • الخوف من العناكب
  • الخوف من الفشل
  • الخوف من الوحدة
  • الخوف من البكتيريا
  • الخوف من الكلاب
  • الخوف من الأفاعي
  • الخوف من الدماء
  • الخوف من القطط
  • الخوف من أطباء الأسنان
  • الخوف من الأشجار
  • الخوف من الحشرات
  • الخوف من الحوادث
  • الخوف من التحدث في الأماكن العامة
  • الخوف من الأمراض
  • الخوف من الجراثيم والاتساخ
  • الخوف من الأعاصير
  • الخوف من النوم
  • الخوف من النار
  • الخوف من الموت
  • الخوف من الحقن

طرق علاج الفوبيا :

الفوبيا مرض نفسي وعقلي قابل للعلاج ، ومن طرق وأساليب العلاج للفوبيا :

  • محاولة إقناع النفس أن ذلك ليس شئ منطقي وأنه يجب التغلب عليه بشكل تدريجي.
  • التعرض بشكل مباشر للرهاب ، حيث أن ذلك يساعد المريض عند تكراره إلي التحكم في الشعور بالقلق ويمكن إخفاء خوفه بعد ذلك.
  • العلاج السلوكي عن طريق تعلم كيفية السيطرة على الأحاسيس والمشاعر وردود الفعل.
  • استخدام الأدوية والمهدئات التي تحاول في تقليل الشعور بالقلق ، وتصرف هذه الأدوية بجرعات محددة.
  • تغيير نمط الحياة وتعلم الاسترخاء وضبط النفس عن طريق استراتيجيات التأمل والطاقة الايجابية.
 

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع