أصبحت عادة قراءة الكتب مهددة بالانقراض بسبب ظهور وسائل التواصل الاجتماعي ودخول الهواتف والحواسيب والانترنت لكل بيت. أصبحنا نستخدم هذه التقنيات الحديثة في كل جوانب حياتنا، حتى في القراءة أصبحنا نقرأ على الهاتف أو الجهاز اللوحي، بينما في المقابل، قراءة الكتب الورقية يمكن أن تمنحك الكثير من الفوائد، نستعرض عليكم سبعة منها في تفاصيل هذا المقال.

1

بسبب ضغوطات الحياة المتزايدة ومشاكل الحياة والعمل، أصبح الجميع يعانون من المشاعر السلبية المتمثلة في التوتر والقلق، وهذا ما يؤثر على قراراتنا وطريقة عيشنا. قراءة الكتب يمكنها أن تحد من المشاعر السلبية وتحسن نفسية الشخص لأنها تنقله لعالم آخر بعيدا عن العالم الحقيقي المليء بالمشاعر السلبية.

2

أثبتت الدراسات بأن عادة القراءة تقوي الذاكرة وتحسن وظيفة الدماغ والعقل، كما أنها تنشط خلايا الدماغ وهذا ما يقلل من فرص إصابته بالزهايمر.

3

حسب علم النفس، تحسن القراءة نفسية الشخص وتدخل لروحه الشعور بالطمأنينة والراحة والهدوء والسلام الداخلي، أيضاً تخلق لديه شعورا بالاستقرار النفسي.

4

من فوائد القراءة اليومية أيضاً، أنها تحسن أسلوب الشخص في الكتابة وتقوي مهارته وتعوده على استخدام الجمل المناسبة لأي موضوع يريد الكتابة عنه.

5

يمكن لعادة القراءة أن تقوي مهارة التفكير التحليلي والنقدي للشخص، وهذا ما يساعده على التعامل مع مختلف مشاكل الحياة بطريقة صائبة وتساعده على اتخاذ القرارات السليمة والصحيحة في العمل.

6

فائدة القراءة الكبرى تكمن في زيادة المستوى المعرفي والثقافي للشخص، حيث أنها غذاء للعقل والفكر وسلاح قوي يمكن أن تجعل الشخص يتحدى كل الصعاب التي تواجهه.

7

ما لا يعلمه كثير من الناس، أن القراءة وسيلة للاسترخاء والتسلية والترفيه عن النفس، خاصة عندما يجيد الشخص اختيار الكتب التي تناسب ذوقه.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع

وسوم الموضوع