إذا كنت قد لاحظت مؤخرًا أن الشخص (غالبا من الجنس الآخر) ينظر إلى شفتيك عندما تتحدث معه، فربما تتساءل عن السبب وماذا يعني ذلك. سنحاول من خلال هذا الموضوع مساعدتك في معرفة السبب الذي يجعل الشخص ينظر إلى شفتيك عندما تتحدث إليه.

إذا أظهر هذا الشخص بعض إشارات لغة الجسد الأخرى فإن ذلك يشير إلى أنه يفكر في تقبيلك خاصة إذا كنتما تتواجدان في مكان بمفردكما، قد يعني ذلك أيضًا أنه يحاول فهم ما تقوله بشكل أفضل، أو أنه متوتر أو أنه يعكس لغة جسدك.

نظرًا لوجود عدد من الأسباب التي تجعل الشخص ينظر إلى شفتيك عندما تتحدث، من المهم مراعاة لغة الجسد التي يظهرها، وبعدما تفعل ذلك ستصبح قادرًا على الحصول على فكرة أفضل عن الدوافع الكامنة وراء سبب قيامه بذلك.

الأسباب المحتملة

سوف نذكر لكم عددًا من الأسباب التي تجعل الطرف الآخر ينظر إلى شفتيك أثناء التحدث إليه وإشارات لغة الجسد التي ينبغي عليك البحث عنها حتى تتأكد من ذلك.

يريد أن يفهم ما تقوله

قد يكون الأمر كذلك أنه يحاول فهم ما تقوله له. قد يكون هذا هو الحال على الأرجح إذا كنتما في بيئة صاخبة (بها ضجيج) أو لم يكن يتحدث بنفس لغتك الأم أو كان يعاني بدرجة من الصمم.

إذا كان هذا هو السبب في النظر إلى شفتيك عندما تتحدث، فمن غير المرجح أن يظهر عددًا من إشارات لغة الجسد.

يريد تقبيلك

أحد الأسباب المحتملة التي تدفع الآخر للنظر إلى شفتيك أثناء حديثك هو أنه يريد تقبيلك. إذا كان يفكر في تقبيلك، فمن المحتمل أنه سيُظهر عددًا من الإشارات الأخرى في لغة جسده. يمكن أن تشمل هذه الإشارات:

– يضبط قميصه وشعره وما إلى ذلك عندما يراك.

– يقوم بلمسك كثيرا.

– الوقوف بالقرب منك عند التحدث معك.

– التحدث معك أكثر من الأشخاص الآخرين في المجموعة.

– يسأل أصدقائك عنك.

– إظهار علامات العصبية عند التحدث معك.

– النظر إلى عينيك وبصورة مستمر بشكل أطول من المعتاد.

– التحدث بصوت أعمق عند التحدث إليك.

يحب مظهرهم

يمكن أن يكون الأمر ببساطة هو أنه يجد شفاهك ممتعة. فلو كنت امرأة وتضعين أحمر الشفاه فسيكون هذا هو السبب بلا شك. لو كان هذا هو السبب فعلا ولم يكن صديقا لك، فمن المحتمل أن تبدو عليه لغة جسد محايدة لك.

التوتر

قد يكون السبب هو شعورهم بالتوتر، حيث يميل البشر إلى الصراع من أجل الحفاظ على الاتصال بالأعين عند شعورهم بالتوتر ولكنهم يجدون أنفسهم في النهاية ينظرون إلى الشفتين. إذا كان هذا هو السبب فمن المحتمل أن تظهر عليه علامات أخرى من التوتر في لغة جسده. يمكن أن تشمل هذه العلامات ما يلي:

– يقوم برمش عينيه في كثير من الأحيان.

– يقوم بفرك العينين والأنف والأذنين والعنق أو الذراعين.

– لمس الجزء الأمامي من الرقبة.

– التحدث بصوت عالي.

– التململ.

– عند ضحكه لا تظهر التجاعيد حول عينيه.

يعكس سلوكك الخاص

عندما يحاول الشخص الحصول على قبول من قبل مجموعة معينة من الناس، فغالبًا ما يعكس لغة جسدهم وسلوكهم. قد يكون هذا هو السبب في أنه يميل إلى النظر إلى شفتيك إذا كان لديك أيضًا ميل إلى النظر إلى شفتيه بنفسك. إذا كان الأمر كذلك فمن المرجح أن يعكس السلوكيات الأخرى لك مثل:

– طريقة المشي الخاص بك.

– مستوى صوتك أثناء التحدث.

– سرعة كلامك.

– حركات جسدك.

– طريقة الوقوف.

– إيماءات وجهك مثل طريقة ابتسامة وضحكك وتحديقك.

– إيماءات يدك.

التعليقات

:
رد
نوره :
ههههه انا دائما اناظر فم الي يتكلم معي لا ارادياً لان الكلام يطلع من فمه مو لسبب ثاني ابداً
رد

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع