الغدة الدرقية من أهم الغدد التي يتوفر عليها جسم الإنسان، وتعتبر من الغدد ذات الإفراز الداخلي وتسمى أيضا بالغدد الصماء، مع غدد أخرى من بينها، الغدة النخامية، الغدة الصنوبرية، الغدة الكظرية، لكل غدة دور معين في الجسم فما هو دورها ؟

الغدة الدرقية

تقع الغدة الدرقية، في الرقبة تشبح حرف H، أو الفراشة حين تفرد الجناحين، يميل لونها إلى اللون البني الغامق، يميل للإحمرار، تقوم بإفراز مجموعة من الهرمونات، و أهمها، الثيروكسين.

إفرازات الغدة، تدخل مباشرة للدم، وهي لا تحتاج إلى قنوات خاصة.

دور الغدة الدرقية

تقوم  بإفراز هرمون الثيروكسين، وهو أهم هرمون من حيث الكمية، يصطلح عليه T4، وتفرز ايضا هرمون، ثالث يود الثيرونين.

التحكم في عملية الأيض

هذه الغدة مسؤولة بشكل اساسي عن عملية التمثيل الغذائي الذي يطلق يسمى أيضا بالأيض، لهذا فقد تكون سببا في تعرضك للسمنة إذا كان هناك خللا في إفرازاتها.

صحة القلب

يخفض هرمون T3، “ثالث يود الثيرونين” من مقاومة الشرايين التاجية، و يعزز قوة نبضات القلب.

الحمل

تستطيع الغدة الدرقية أن تتحكم في صحة الجنين، وتنقل هرمونات للطفل عبر المشيمة، لكن عند إكتمال الشهر الثالث فإنه يبدأ في إفرازها بنفسه.

ولتتمكن الغدة من إنتاج هذه الهرمونات فهي تحتاج لليود، العنصر الموجود في الماء والغذاء.

 

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع