الشخصية السفسطائية… نوع من الشخصيات تملك أقل معدل ذكاء بين فئة الناس الواعية بذاتها.
جذور إسم السفسطة تاريخيا يمثل عكس الغباء، بحيث يعود هذا الإسم لحقبة الإغريق حيث كان هناك طبقة من المجتمع “السفسطائيين” استطاعوا بذكائهم العالي أن يتلاعبوا بالمدارك الفلسفية واستخدموا تعليم الفلسفة في سبيل كسب المال، وقد تحول إسمهم في عصرنا الحالي كصفة عكسية للشخصية الأغبى على الإطلاق.
فيما يلي 8 صفات يتمتع بها الشخص السُفسطائي ويمكن تمييزه بها :

1) هو شخص يجادل كثيراً بمهارة ولا يهمه الوصول لأي نتيجة بحيث دائما ما ينتهي إلى استنتاجات بطريق التوهان والتشتت الإنتباه ويعتبر ذلك هو المنطق.

2) شخص كثير الكلام بحيث يملك قدرة على أن يتكلم بسرعة غير معتادة ولا يسمع إلا قليلاً.

3) غالبا ما يستخدم الحكمة الضالة، أي أنه يتلاعب بالتعبيرات والألفاظ ويخفي الحقائق وعندما يواجه بسؤال فإنه يخترع سؤالا من عنده ليبتعد عن صلب الموضوع.

4) حضور هذا الشخص يمثل حالة إزعاج للبعض أو حالة فكاهة عند البعض الآخر.

5) هو شخص لا يصيبه الشك أبدا ويعيش حياته بيقين تام بمُعتقداته ويعتبرها هي الصواب ويدافع عنها حتى دون التأكد منها.

6) نادراً ما تنتابه نوبات اكتئاب وحياته تكون مبتهجة أغلب الأوقات.

7) يسرع في اتخاد القرارات وإصدار الأحكام على الناس ولا يوظف مفهوم الحكمة.

8) شخص يعتبر نفسه دائما مُحقاً ولا يراجع نفسه قط.

أيضا هناك :
الشخص السيكوباتي.. شخص يبدو عادي في المجتمع لكنه يملك صفات خاصة وغامضة، اكتشفه
“الشخص البارانويدي”.. إنسان يملك 11 صفة تجعله يعيش بطريقة مختلفة عن الآخرين، اكتشفه

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع