قد تستغرب من عنوان المقال وتقول، كيف يعقل أن تغير طريقتك في التنفس حياتك للأفضل ويكون لها كل هذا التأثير الكبير. في الحقيقة تصول الباحث جيمس نيستور إلى أن التنفس يمكن أن يؤثر بشكل كبير على حياتك لو قمت بالتحكم فيه وتنفست بعمق وبطريقة صحيحة. تعلم معنا الطريقة الصحيحة والتأثير الكبير الذي يمكن أن يطرأ على حياتك في التفاصيل.

يتنفس الشخص العادي حوالي 25 ألف مرة في اليوم، وأدمعتنا تقوم بالأمر دون أي عناء منا حيث يتم إدخال وإخراج الهواء دون التفكير في الأمر حتى، ولكن يقول الباحث جيمس نيستور في كتابه Breath : The New Science of a Lost Art بأن الشخص لو اهتم بعملية التنفس في حياته وقام بها بشكل صحيح فإن ذلك سيعود بالنفع عليه.

ذكر جيمس بأن معظم البشر يعتقدون بأنهم يتنفسون بشكل صحيح، ونصف البشر يتنفسون تقريبا عن طريق الفم، وهذا ما يؤدي لإصابتهم بالعديد من المشاكل الصحية مثل الشخير وقلة النوم والتهابات الجهاز التنفسي، كما يزيد من ضغط الجسم ويؤثر سلبيا على الصحة الجسدية والعقلية.

يرى جيمس بأن الطريقة الصحيحة للتنفس هي عبر الأنف وبشكل عميق، فهذه الطريقة كانت موجودة في عادات الصين القديمة وتعلم الغواصين على حبس الأنفاس لدقائق عديدة. قام جيمس بعدة مقابلات مع أشخاص عدلوا من طريقة تنفسهم (للطريقة الصحيحة) وقالوا بأن حياتهم الصحية والنفسية تغيرت بشكل كبير، حيث قل لديهم الشعور بالتوتر والقلق واضطرابات المزاج.

قد تتساءل الآن عن الطريقة الصحيحة والمثالية للتنفس. يقول جيمس بأنه ينبغي عليك التركيز على عملية التنفس ولا تسمح لعقلك بأن يتحكم فيها بمفرده. قم بإغلاق فمك وتنفس من أنفسك وبعمق فذلك يساعد على الحصول على نسبة 20% إضافية من الأكسجين مقارنة بالتنفس بالفم.

الأمر لن يكون بسيطا بالنسبة لك في البداية لكن بالتدريب سيصبح ممكنا. يمكنك التنفس بفمك لو كنت تعاني من ظرف صحي معين لكن من الأفضل التنفس عن طريق الأنف.

لو كنت تشك بأنك تتنفس كثيرا فهناك مجموعة من التمارين تساعدك على السيطرة على الوضع، ولكن الأهم هو أن تبقى واعيا بعملية التنفس لديك.

أفضل طريقة للتنفس هي أن تأخذ مدة 5.5 ثانية تقريبا للاستنشاق والزفير ل5.5 ثانية أيضاً، وسوف يساعدك التأمل واليوجا بشكل كبير على إتقان ذلك.

لو كنت تعتقد بأن الأمر معقد فأنت مخطئ. لا تنس بأن النجاح في التنفس بطريقة صحيحة سوف يحسن صحتك النفسية والجسدية ويزيد من تركيزك، ويساعدك على النوم ويساعدك على التغلب على القلق والتوتر ويخلصك من الشخير.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع

وسوم الموضوع