الأشخاص الناجحين عموما تميزهم صفاة متعددة عن العامة من الناس، فالمثابرة هي شعارهم والنجاح هو سبيلهم، لذلك فإنهم لا يملون ولا يكلون في سبيل التفوق والنجاح.

إن تقصي هذا الموضوع يقتضي البحث في سلوك أبرز رجال الأعمال في هذا العالم، فقد وجد بأن أغلبهم يقومون بمجموعة من السلوكيات تجعلهم أشخاص متميزين فعلا.

1- يتأملون

يمارس الأشخاص الناجحين التأمل بصفة منتضمة. وذلك لسببن، إما إراحة البال ومحاولة تهدءة الأعصاب، وإما بسبب التفكير في وسائل جديدة لتطوير الخدمات أو المنتوجات المتعلقة بعملهم المهني. فيمكن أن يتقاطع عملهم لحضات من التأمل، أو حينما يكونون في مكان هادئ، كالمنزل أو ماشابه ذلك.

2- مُنظَّمون

قد تعتقد بأن الأشخاص الناجحين لا يخلدون للنوم نهائيا، أو أن أعمالهم تطغى على جميع مناحي حياتهم، فإذا كنت تفكر كذلك فلا شك بأنك مخطئ!. فالأشخاص الناجحين أكثرهم تنظيما لأوقاتهم، فلا يخلطون أوقات العمل بأوقات الراحة، حتى لا تصبح حياتهم نمطية، ويصبح الملل طاغيا على عملهم.

3- إيجابيين

تذكر الأفكار الإيجابية أثناء اليوم كله بشكل عام، وقبل الخلود إلى النوم بشكل خاص هو العلاج الطبيعي للتوتر، لأن بقاء الشخص حبيسا للأفكار السلبية، يقيد عقله وأفكاره وقدراته. لذلك فـ الأشخاص الناجحين لا تجدهم يتعثرون في الصعوبات والعراقيل التي تواجهمم، لأن التفكير الإيجابي يتجاوزها بكل سهولة.

4- اجتماعيين

الجلوس مع العائلة يعطي الدعم للإستمرار في العمل، والحافز للإشتغال بدون كلل ولا ملل. فقد يعتقد الكثير بأن الأشخاص الناجحين لا يقضون وقتا كافيا مع عائلاتهم، قد يكون هذا حقا أثناء السعي إلى النجاح، لكن قطع مراحل مهمة في التفوق يستدعي إعادة التوازن للحياة، وإعطاء لكل شيء قدره.

تعرف أيضا على:

1- تعرف على المزيد حول الناجحين

2- الإستيقاض مبكرا من سمات الناجحين

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع