إكتئاب الخريف ، يصاب به الملايين حول العالم، و قد تكون مصابا به دون أن تدرك ذلك، قد يكون خفيفا وعابرا، وقد يحتاج المساعدة من طرف الآخرين.

ما هو إكتئاب الخريف ؟

إرتباط مرض إكتئاب الخريف ببداية فصل الخريف، وعند غالبية الأشخاص يعتبر هذا الإكتئاب عرضيا فقط، ناتج بالأساس عن الإختلاف الكبير في الطقس، يبدأ الأمر بشعور عام بالحزن، الإحساس بالملل و الرغبة في النوم، وهي نفس أعراض الإكتئاب العادي، إذا كنت تعيش في دولة يبرز فيها الخريف بشكل جيد، فإن علماء النفس، ربطوا إكتئاب الخريف بسوء أحوال الطقس، غياب الشمس خلف الغيوم، و الرياح الموسمية، ويصيب هذا الإكتئاب النساء أكثر من الرجال.

كيف أعالج إكتئاب الخريف ؟

إذا أحسست بالأعراض السابقة أو بأعراض الإكتئاب التي تحدثنا عنها في عدة مقالات منفصلة على موقع هل تعلم، فيجب عليك في البداية عدم الفزع، لأن الأمر موسمي وعليك أن تقنع نفسك بذلك.

في البداية عليك مقاومة الإكتئاب، محاولة إيجاد أمور ممتعة تقوم بها سواء بشكل فريد، أو جماعي، وتفضل الأنشطة الجماعية، لما لها من فوائد في إبعاد الأفكار السلبية، الإستمتاع بأشعة الشمس حين تكون ساطعة، ممارسة الأنشطة الرياضية، في بعض الأحيان قد تحتاج إلى مساعدة طبيب نفسي لتخطي هذه الحالة، وذلك عن طريق وصف أدوية نفسية.

 

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع