أظهرت دراسة في مجلة النوم أن ما يقارب  ربع الأشخاص الذين ينامون أقل من ست ساعات ليلا يكونون عرضة لأمراض عديدة  مثل القلب والأوعية الدموية وتصلب الشرايين وغيرها، ليس هذا فقط  إذ يؤكد خبراء من كلية هارفارد الطبية أن حوالي 30% من الأشخاص الذين ينامون 6 ست ساعات أو أقل معرضون للموت في أي عمر لأي سبب.
وقد أشار الخبراء لتأثيرات جسدية معينة سيعاني منها معظم هؤلاء الأشخاص وهي :

التأثير على ردود أفعالك :

يؤكد الخبراء أن البقاء دون نوم سيؤثر على الأداء المعرفي والحركي للإنسان، بحيث سيصبح تفكيره مشوشا، وسيعاني من العصبية الزائدة و العجز عن القيام بجهد جديد.

التأثير على محيط خصرك :

غالبا ما تصل كتلة الدهون لدى الشخص الذي لا يحصل على نوم كافي إلى أكثر من 3.6 في المئة، وفقا للباحثين من جامعة هارفارد الطبية، بحيث وجدوا أن  أولئك الذين ينامون أقل من 6  ساعات يتعرضون  لتراكم الدهون في الجسم، خصوصا في منطقة الخصر.

التأثير على ضغطك :

أيضا الأبحاث وجدت أن الشخص الذي ينام حوالي 5 ساعات فقط  في الليل معرض لارتفاع ضغط الدم، بحيث سيتزداد لديه إفراز هروم الكورتيزول المسؤول عن الإجهاد.

التأثير على البنكرياس :

الرجال هم الأكثر عرضة لمضاعفة مرض السكري لديهم إذا لم يناموا 6 ساعات في الليل، ف بغض النظر عن العمر أو مستوى النشاط، يبقى السهر أحد العوامل المسؤلة عن تطوير مرض السكري.

التأثير على دماغك :

الخبراء من جامعة هارفارد الطبية توصلوا  أيضاً إلى أن الإستمرار مستيقظا لمدة 19 ساعة لثلاثة أيام على التوالي يُتلف خلايا المخ ويقتلها بالكامل، ليس هذا فقط حيث أظهرت التجارب أن الحرمان من النوم يجعل الدماغ يتوقف عن “مسح البروتينات” وبالتالي الإصابة بمرض الزهايمر والخرف.

في نفس السياق : بإمكان بعض الحركات البسيطة أن تجعلك تنام في ظرف 3 دقائق مهما كانت حالتك

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع