الكثير من الناس يعتقدون بأن جلد الدجاج يزيد نسبة “الكوليسترول” في الدم، وأنه قد يتسبب في بعض أمراض القلب، لكن الدراسات الأخيرة أثبتت العكس، فقد وجد الباحثون أنَّ جلد الدجاج لا يجب إزالته نظرًا لفوائده الكثيرة.
وبحسب خبراء الصحة من جامعة “هارفارد”، فإن الإستهلاك المعتدل لجلد الدجاج لا يؤذي الصحة إطلاقاً، بل على العكس يوفر العديد من الفوائد الصحية، أهم هذه الفوائد هي :

1) يفيد القلب :

جلد الدجاج مفيد للقلب، لأن الدهون بداخله غير مشبعة، وهذه الدهون تساعد على خفض “الكوليسترول” الضار والدهون الثلاثية، بحيث تعمل على تحقيق التوازن في الهرمونات.

2) سعرات حرارية قليلة :

بينت الدراسات أن وجبة دجاج بالجلد، توفر 50 سعرة حرارية أكثر من الدجاج الخالي من الجلد.

3) نكهة كاملة :

عندما  تضع الملح على الدجاج وهو دون جلد، سيتم امتصاص الملح كاملاً، مما يؤثر في الصحة سلباً. لكن عند طهي الدجاجة بالجلد، فإنك لن تحتاج إلى وضع ملح كثير.

4) يحتوي على أكثر الأحماض الدهنية فائدة :

لا يجب اعتبار جلد الدجاج ضار بقدر ما هو مفيد، فهو  يحافظ على الرطوبة أثناء الطهي، ويحتوي على أكثر الأحماض الدهنية فائدة كأميغا 6 وأميجا 3 المفيدة للجسم.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع