لولا وجود الجهاز المناعي بجسم الإنسان لما استطاع العيش أو لكان عرضة للإصابة بشتى أنواع الأمراض انطلاقا من الأنفلونزا والحساسية والبرد ووصولا للسرطان. لهذا ينبغي على كل شخص مساعدة جهازه المناعي عبر تناول الأطعمة التي تساعده في تنفيذ أدواره بكفاءة عالية وذلك لاحتوائها على العناصر الغذائية المفيدة كالبروتينات والفيتامينات والحديد والمعادن والزنك. لهذا نستعرض عليكم في هذا الموضوع أفضل وأهم الأطعمة التي ينبغي عليك تناولها من أجل تقوية جهازك المناعي:

اللوز:

من أهم وأبرز الأطعمة التي تقوي المناعة بسبب احتوائه على مجموعة من مضادات الأكسدة وفيتامين E الذي يعتبر العامل الرئيسي بداخلها، ناهيك عن احتوائه على البروتينات والحديد الذين يلعبون أدوار مهمة في تقوية الجهاز المناعي.

الأفوكادو:

بسبب احتوائه على نسبة من الأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة وفيتامين E وفيتامن C والزنك والحديد بنسب مثالية، فالأفوكادو يعد من أفضل الأطعمة لتقوية المناعة. لا تتردد في تناوله في المرة المقبلة على الرغم من طعمه الذي لا يحبه الكثيرون.

البروكلي:

طعام في غاية الأهمية ومن بين أكثر الأطعمة فعالية في تعزيز الجهاز البشري المناعي، والسبب هو أنه يقوم بتحفيز الجسم على إفراز وإنتاج الأجسام المضادة التي تعتبر خط الدفاع الأول لمحاربة الجراثيم والفيروسات. يحتوي البروكلي على الحديد والفيتامين أ.

اللفت:

نضيف إليه القنبيط والجرجير، حيث يتوفرون على الفيتامين أ الذي يعتبر ضروري وأساسي لصحة الأغشية المخاطية ومقاومة البشرة للعوامل الجوية والأشعة فوق البنفسجية. يتوفر كذلك على الزنك والحديد والفيتامين C وE.

المانجو:

ثمرة المانجو ليس مجرد فاكهة حلوة المذاق بل طعام أساسي لتقوية المناعة والقضاء على نزلات البرد والأنفلونزا وذلك بسبب توفرها على الفيتامين أ وC وE.

المحار:

بسبب احتوائه على الفيتامين أ والزنك والحديد فإن المحار يعتبر من أبرز المأكولات البحرية فيما يخص تقوية الجهاز المناعي.

الفلفل الأحمر الحلو:

يحفز الفلفل الأحمر الحلو الجسم لتصنيع وإنتاج مضادات الأجسام بسبب احتوائه على الفيتامين A وC وE.

البطاطس الحلوة:

تعتبر البطاطس الحلوة من أبرز الأطعمة الشتوية لتقوية المناعة بسبب احتوائها على نسب جيدة من الفيتامين أ وC وE والقليل من الحديد. يمكنك سلقها أو شويها ففي كلتا الحالتين فإنها تقوي الجهاز المناعي وتحميك من الإصابة بالأمراض.

التونة:

لا يمكن إغفال الفائدة الكبيرة لسمكة التونة فيما يخص تقوية الجهاز المناعي وذلك بسبب احتوائها على أحماض أوميغا 3 الدهنية المهمة لصحة القلب وكذا توفرها على العددي من العناصر الغذائية مثل الزنك والبروتينات والسيلينيوم.

الزبادي:

المصدر الأهم والأقوى من حيث الاحتواء على بكتيريا البروبيوتيك المفيدة والنافعة، حيث تعتبر هذه البكتيريا مقوية للجهاز المناعي بجانب الزنك والبروتينات والفيتامين أ الذي يوجدون بالزبادي أيضاً.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع