فعل الخيانة يحدث لأسباب عدة وكثيرة للغاية، لكن سبب الحدوث لا يعطي المبرر للقيام به، وهو ما نؤكد عليه دائما في المقالات التي نقوم بنشرها.
عادة ما تقوم المرأة برد فعل معين تجاه هذا الفعل، وهو يتناسب مع القناعات الخاصة بها، ورغم ان هناك الكثير من النصائح بخصوص التعامل مع الموقف، إلا أن القرار النهائي يبقى من حق الزوجة.

قد تكون الزوجة على علم بفعل الزوج، لكنها لا تقوم بأي شيء، وذلك لانتظار الوقف المناسب، في هذه المرحلة قد تتساءل المرأة عن سبب قيام الزوج لهذا الأمر، ولماذا لم يغادر بعد، ولماذا لا يطلب الطلاق.

يمكن للزوج أن يبقى في منزل الزوجية لعدة أسباب ويمكن أن نذكر بعضها كالآتي.

01 – المنزل بالنسبة له هو أهم مكان

الرجال يلجؤون إلى الخيانة في بعض الأحيان مع نزوات عابرة خلال لحظات ضعف و رغبة في الشعور بالحيوية من جديد في الحياة، ولكن بالنسبة له تبقى العودة للمنزل و إلى زوجته أفضل اللحظات في اليوم، حيث يشكل له المنزل، رمزا للاستقرار و السكون.

02 – يبحث عن فرصة للراحة

يمكن للزواج في بعض الأحيان أن يتحول إلى علاقة باردة، لا تتوفر على الشروط الكاملة لعلاقة صحية مفعمة بالحيوية و النشاط، خاصة إذا كانت الخلافات الزوجية تحدث بشكل متكرر.

في هذه الحالة يمكن للزوج أن يبحث عن فرصة للراحة خارج بيت الزوجية.

03 – يبحث عن جواب حول الحياة لكنه لم يستطع العثور عليه بعد

الشعور بالتيه يجعل المرء يفقد البوصلة ولا يعرف أي اتجاه يجب أن يسلك في حياته، فيلجأ إلى القيام بتصرفات غير عقلانية، من بين هذه التصرفات، فعل الخيانة، من طرف الزوج.

البحث عن أسئلة من قبيل
هل أحب زوجتي ؟

هل هذه هي الحياة التي أريدها ؟

ما مصير علاقتي ولما أشعر بالبرود ؟
هل أعاني من مشكلة ما ؟

بعض هذه الأسئلة تدخل الشك في دماغ الرجل، ويلجأ للخيانة بشكل غير مقصود أو مقصود من أجل البحث عن جواب.

إستمرار فعل الخيانة يعني أن هذا الرجل لم يعثر بعد على جواب شافي لتساؤلاته.

04 – في الحقيقة هو يحب زوجته

هذه الفقرة قد تكون بسيطة في كتابتها، لكن من الصعب ان يتم شرح هذا النوع من المشاعر، فرغم الحب الذي يمكن للزوج أن يكنه لزوجته إلا أن فعل الخيانة يمكن أن يحدث لأسباب أخرى، مثل مشاكل جنسية على فراش الزوجية، أو مشاكل جنسية يعاني منها الزوج، مثل الإدمان على الجنس.

05 – ليس لديه الشجاعة الكافية لتغيير حياته

يتصرف الزوج هنا بجبن، حيث أنه يعيش مع زوجته، وفي نفس الوقت يقوم بخيانتها ويعود للبيت مسائا كأن شيئا لم يحدث.

هذا سببه هو عدم القدرة على اتخاذ قرار شجاع إما بالانفصال أو الإعتراف بأفعاله و طلب الصفح.

06 – لديه روابط قوية مثل الأطفال

قد تكون لدى الزوج روابط قوية تجمعه بالمنزل، مثل الأطفال، أو مشاكل مالية لا يستطيع التخلص منها بسهولة بعد الطلاق، لهذا يحاول قدر المستطاع الحفاظ البقاء ضمن أسرة رغم معرفته أنه يقوم بشيء بشع في حق زوجته.

08 – لا يريد المرور بالآلام و المتاعب المصاحبة للطلاق.

نفس المشكل الكامن في العنوان الخامس، فإن إنعدام الشجاعة، تدفع الزوج إلى عدم المطالبة بالطلاق، وذلك خوفا من الصعاب و المتاعب و الآلام النفسية المصاحبة له.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع