لطالما تحدث الموقع عن لغة الجسد وأهميته في معرفة خفايا شخصيات الآخرين. “لغة الجسد” أحياناً قد لا تعني أي شيء للكثير من الأشخاص لكنها في الغالب تكشف مشاعر الشخص الآخر.
في هذا الموضوع سنستغل علاقة لغة الجسد بالمشاعر لمعرفة وتوقع ما سيقوله الآخر قبل أن ينطق بكلمة واحدة :

الإشارة بالإصبع :

الشخص الذي يقوم بالإشارة بإصبعه مع راحة يد مغلقة، هو بذلك يحاول إظهار سيطرته بغض النظر عن تعابير وجهه. هذه الإشارة يعتمدها الزعماء كثيرا خلال كلماتهم، وحين يقومون بالإشارة بإصبعهم للحشود، هم في الواقع يريدون من الحاضرين الخضوع لهم.
الإشارة بالإصبع تثير المشاعر السلبية عند الآخرين، كونها ترتبط بالغريزة، وهي تعني أن الآخر على وشك القيام باعتداء جسدي. وهناك البعض يستعمل هذه الإشارة بكلتي اليدين في محاولة لإظهار إعجابه بما قام به الآخر، لكنها تبقى ليس كذلك. ففي لغة الجسد أي شخص يقوم بهذه الحركة يحاول فرض هيمنته وسيطرته.

النظر في عينيك لوقت طويل :

فئة كبيرة من الناس باتت تعلم أن الشخص الكاذب يحاول تفادي النظر في العينين مباشرة، ولكن في المقابل حتى التحديق بعيون مفتوحة لوقت طويل. تدل على الكذب،
في لغة الجسد التحديق في العينين لوقت طويل إما يدل على الإعجاب أو يدل على الكذب. وفي حال كان يدل على الكذب، سيصعب على الشخص اكتشافه.

تقليد حركات جسدك :

الشخص الذي تجده بشكل لا إراديا يقلد حركات جسدك هو في الحقيقة مهتم جداً بك وبما تقوله، وكذلك يدل على أنه صادق في اهتمامه.
مثلا عندما تقوم بوضع ساق على الأخرى، ويقوم هذا الشخص بالمثل، السبب يكون هنا هو الارتباط العاطفي بين الشخصين، سواء صداقة أو حب.

تجاعيد العين :

العلماء يؤكدون بأنه يستحيل على الشخص أن يصنع ابتسامة حقيقية؛ لأن الأمر يرتبط بالتجاعيد التي تظهر عند طرفي العين. فأي شخص يضحك أو يبتسم بوجهك ولا تظهر التجاعيد عند طرفي عينيه هو شخص يضع ابتسامة مزيفة فقط، بينما العكس صحيح.
فإذا أردت أن تعرف حقاً من يشعر بالسعادة برفقتك، أو من يمنحك ابتسامة صادقة نابعة من مشاعر حقيقية قم برصد تجاعيد عينيه فقط.

التعليقات

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع