هناك  الكثير من النساء اللاتي يمكن أن تسببن مشاكل في حياة الرجل، لكن بحسب دراسة موسعة لجامعة “Turin” فيوجود نوع واحد من النساء هو الأكثر ضررا بالنسبة للرجل، حيث أظهرت استطلاعات الدراسة أن كل الرجال الذين تعاملوا مع هذا النوع من النساء عانوا في حياتهم وبعضهم وصل إلى درجة التعرض لجلطات.
هذا النوع هو :

المرأة التي لا تتراجع في أقوالها ومواقفها أبداً أمام الرجل.

هناك نساء تتلفظن بالكلمة مرة واحدة ولا تتراجعن عنها أبدا، بحيث تعتبرن ذلك نوعا من أنواع فرض السيطرة على الرجل، وفرض الذات، وإبراز قوة الشخصية.
الدراسة رصدت خطورة هؤلاء النساء على صحة الرجل واعتبرتها الأكثر ضررا على الإطلاق، بحيث تكون لديهن نوع من التعصب الذي لا يتغير أبداً. ولديهن عدوانية ضد “نوع الرجال” بالتحديد.

من أهم صفات هذه المرأة :

تكون لديها أفكار خاصة “نظرية” تؤمن بها ولا تغيرها أبداً .

تَعتبر الرفض من علامات القوة لديها، ولا تهتم بمشاعر الرجل على الإطلاق.

تتعمد إهانة الرجل أمام الغير، وذلك من خلال عصيانها المتعمد والدائم لما يقوله خاصة أمام الناس.

تَعتبر أن عصيانها للرجل نوعا من إبراز شخصيتها القوية.

في الغالب لا تتحمل مسؤليتها، وتجعل مشكلات الحياة على عاتق الرجل.

تقول الدكتورة المشاركة في الدراسة “ألين شكور” أن الرجل الذي يرتبط بهذا النوع من النساء سوف ينتهي به الحال إلى أن يطيع المرأة ويتحمل إساءتها وعنفها فى المعاملة، وإلا فإن مواجهتها ستكون له أضرار خطيرة.

أيضاً هناك  3 أنواع من الرجال تستغلّهم النساء ولا يكتشفون ذلك إلا بعد فوات الأوان

التعليقات

قراني :
وسامة الرجل ليس بالضرورة لان الرجولة تكمن في خصاله واخلاقه الحميدة والجمال لنساء
رد
قراني :
وسامة الرجل ليس بالضرورة لان الرجولة تكمن في خصاله واخلاقه الحميدة والجمال لنساء
رد
قراني :
وسامة الرجل ليس بالضرورة لان الرجولة تكمن في خصاله واخلاقه الحميدة والجمال لنساء
رد
قراني :
وسامة الرجل ليس بالضرورة لان الرجولة تكمن في خصاله واخلاقه الحميدة والجمال لنساء
رد
قراني :
وسامة الرجل ليس بالضرورة لان الرجولة تكمن في خصاله واخلاقه الحميدة والجمال لنساء
رد
قراني :
وسامة الرجل ليس بالضرورة لان الرجولة تكمن في خصاله واخلاقه الحميدة والجمال لنساء
رد
قراني :
وسامة الرجل ليس بالضرورة لان الرجولة تكمن في خصاله واخلاقه الحميدة والجمال لنساء
رد
قراني :
وسامة الرجل ليس بالضرورة لان الرجولة تكمن في خصاله واخلاقه الحميدة والجمال لنساء
رد

اترك تعليقاً إلغاء الرد

شارك الموضوع